Yemen
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

ثورة غير معلنة تثير جنون مليشيا الحوثي .. وحملات اختطافات واسعة ونشر عشرات الجواسيس

شنت ميليشيات الحوثي الإرهابية، حملات ملاحقة واختطافات عشوائية واسعد، ضد ناشطين في أحياء متفرقة بمدينة ذمار عاصمة مركز المحافظة، في ظل ثورة شعبية غير معلنة تواجهها المليشيات.

وقالت مصادر محلية، إن المليشيات شنت حملات اختطافات واسعة ضد ناشطين، بسبب طمس شعاراتها وصور كبار قادتها المنتشرة في الشوارع وجدران المنازل والمؤسسات.

وأوضحت المصادر أن الحملة طالت منازل مواطنين في أحياء 7 يوليو (تموز)، وأبو بكر الصديق، والاستاد الرياضي، والمشواف، وماجل إسحاق، والجيلاني، والقاسمي، والمصلابة، أسفرت عن خطف شبان وناشطين تتهمهم الجماعة بالضلوع في استهداف شعاراتها وصور قتلاها، بحسب "الشرق الأوسط".

ورغم تلك الحملات، فشلت مليشيا الحوثي في معرفة من يقفون وراء إزالة الشعارات وصور القتلى من بعض الشوارع وجدران المنازل والمدارس والمساجد والمؤسسات الحكومية والأهلية.

وأشارت المصادر إلى أن المليشيات أصدرت تعليمات بنشر جواسيس وعملاء بأحياء المدينة، وتكثيف نقاط التفتيش، خصوصاً في ساعات الليل، وإلزام ملاك المؤسسات والمحال التجارية وغيرهم، بوضع كاميرات مراقبة متطورة بغية التعرف على هوية المستهدفين لشعارات الجماعة.

وخلال الأسابيع الماضية، تعرضت شعارات المليشيات وصور قادتها، في ذمار للطمس من قبل الأهالي، في ظل تزايد الرفض الشعبي للمليشيات.

ووفق المصادر، تركز الاستهداف الشعبي على إزالة وطمس شعار «الصرخة الخمينية» وصور كبار قادة ومشرفي الجماعة من ذمار منهم: عمير البخيتي وصالح الوهبي وعز الدين الضوراني وعلي دوس، وأحمد الأشبط، إضافة إلى صور زعيم الميليشيات عبدالملك الحوثي ومؤسسها الصريع حسين الحوثي والقيادي في الميليشيات طه المداني والرئيس السابق للمجلس الانقلابي غير الشرعي صالح الصماد، وغيرهم.