Yemen
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

محللون سياسيون: أربعة مؤشرات على رفض مليشيا الحوثي المبادرة السعودية ونتائج مباحثات الرياض

أكد محللون سياسيون أن مليشيات الحوثي الكهنوتية تعبر عن رفضها للمبادرة السعودية التي عرضت على وفدها المفاوض خلال مباحثات الرياض مع مسؤولين سعوديين الشهر الجاري.

ولفتوا إلى أبرز المؤشرات لرفض المليشيات للمبادرة السعودية ونتائج مباحثات الرياض، بعد أن كانت المليشيات وصفتها في وقت سابق، بالإيجابية والجادة.

وبحسب المحللين، فإن استهداف المليشيات الحوثية لقوات دفاع البحرين، المشاركة ضمن قوات التحالف العربي، جنوبي السعودية الإثنين الماضي، وأسفر عن مقتل 4 جنود بحرينيين، كان أول المؤشرات الصريحة على رفض المليشيات لمبادرات السلام.

ولفتوا إلى تصريحات لقيادات حوثية بين الفينة والأخرى، التي تلمح إلى عودة الحرب واستهداف المملكة ومنها تصريح لمحمد علي الحوثي، عضو ما يسمى بالمجلس السياسي الأعلى للانقلاب.

ومن مؤشرات رفض المليشيات الحوثية لمبادرة السلام السعودية، تصريح عضو الوفد الحوثي المفاوض، حسين العزي، أمس، الذي طالب فيه المجتمع الدولي بتعديل سياساته والاستجابة لمطالب جماعته وشروطها للسلام.

وآخر مؤشرات الإصرار الحوثي على إفشال محاولات السلام، إقدامها اليوم السبت، على خرق الهدنة وقصف قوات الجيش اليمني في محور باقم في محافظة صعدة، احتفاء بذكرى ثورة السادس والعشرين من سبتمبر.

وتسبب القصف الحوثي الغادر، بالطائرات المسيرة، باستشهاد جندي يمني وإصابة آخرين، بحسب إعلان قيادة المحور.

وكان الوفد الحوثي، أجرى نقاشات استمرت لاربعة أيام مع مسوؤلين سعوديين بالرياض، قبل أن يعود مساء الثلاثاء 19 سبتمبر الجاري، وسط أنباء عن جولة جديدة من المباحثات تمهد الطريق لإنهاء الصراع الدائر في اليمن منذ نحو ثماني سنوات؛ وفقا لوكالة "رويترز".