الولاية الشمالية

تفقد والي الولاية الشمالية الاستاذ الباقر احمد علي برفقة وزير النقل الاتحادي هشام عباس، ومدير عام شرطة الجمارك الفريق شرطة حسب الكريم آدم، ومدير عام ديوان الحسابات القومي عبد الرحمن معلا عجوب، وممثل وزارة التجارة الاتحادية، وعدد من القيادات تفقدوا مجمل الاوضاع بمعبرأرقين الحدودي والمشاكل التي تواجه المعبر، كما وقف الوالي والوفد المرافق له على موقع تكدس عربات النقل بالمعبر السوداني، وتعرفوا على أسباب الانتظار والتي تمتد لعدة أيام في أغلب الاحيان.

وجدد والي الولاية الشمالية مواصلة جهود حكومته وتعاونها مع الجهات ذات الصلة بالمركز لايجاد الحلول المناسبة لمشاكل المعبر مؤكدا علة أهمية المعابر الحدودية في دعم عجلة الاقتصاد والتنمية والتطور المنشود.

ووجه الوالي بترحيل العالقين بالمعبر الى المواقع التي يختارونها بمواقع الايواء سوى كانت في حلفا أو دنقلا أو كربمة.

من جانبه إلتزم وزير النقل الاتحادي بتوفير وسائل النقل من البصات لتسهيل عملية الترحيل للمواقع المقترحة.

الى ذلك اعلن مدير عام الجمارك عن إنشاء فرع لبنك أمدرمان الوطني بالمعبر بالتنسيق مع رئاسة البنك وذلك تسهيلا لعملية توريد الرسوم والتخليص الجمركي.

هذا وإجتمع والي الشمالية الاستاذ الباقر احمد علي بحضور أعضاء الوفد الاتحادي بعدد من قيادات محلية حلفا وممثلي الغرفة التجارية والمخلصين الجمركيين ورئيس لجنة الخدمات والتغيير بحلفا، وتناول الاجتماع التحديات والمشاكل الكبيرة الموجودة في المعبر والتي من بينها خدمات المياه وتهيئة بيئة العمل وإستخراج الارانيك، فضلا عن مناقشة المعوقات التي تواجه مركز غسيل الكٌلى بوادي حلفا بمعبر أرقين الحدودي.

وأكد مدير عام الجمارك إلتزامه بتكملة النواقص الموجودة بمركز غسيل الكٌلى وإكمال العمل بالحظيرة الجمركية.

فيما تعهد وزير النقل بمعالجة بعض الاشكاليات في عملية النقل في البرتكولات الموقعة مع الجانب المصري بالاضافة الى بداية العمل في توصيل الكهرباء بالموقع المقترح بالمعبر الجدير.

يذكر أن والي الولاية الشمالية والوفد المرافق له تفقدوا اليوم معبر اشكيت الحدودي وميناء الشهيد الزبير محمد صالح والحظيرة الجمركية كما عقد الوفد لقاءا بالقنصل المصري لمعالجة العديد من القضايا العالقة بين الجانبين.

سكاي نيوز
وكاله سونا