IMG ٢٠٢٣٠٨٠٣ ١١٤٩٠٠

عاشت أسرة طالبة مصرية صدمة كبيرة بعد ظهور نتيجتها في شهادة الثانوية العامة، وحصولها على مجموع 4.5% فقط، رغم شهادات من مدرسيها وزملائها بتفوقها وتميزها على مدى حياتها الدراسية، كما تقول عائلتها.
وكانت ميار حمادة وعائلتها تنتظر، الاثنين الماضي، كما بقية الطلبة والعائلات، بترقب نتيجة الامتحان.
لكن النتيجة كانت صادمة لميار وعائلتها، إذ حصلت الطالبة في مدرسة أنور السادات بنات، بمحافظة قنا، جنوبي مصر، على 18.5 درجة فقط، بنسبة 4.5%.
وتقول ميار حسب “سكاي نيوز عربية”: “كنت أستذكر دروسي بشكل دوري، وبعد كل امتحان أراجع المادة مع المعلمين، وأتأكد من اجتياز جميع المواد باستثناء درجة أو اثنتين، وكان مستوى الامتحانات جيدا، ولم تظهر صعوبة إلا في مادة الكيمياء، وتوقعت أن أحصل على مجموع 95%”.
مما أصاب الطالبة بالذهول، أنه ورغم كل جهودها، أنها حصلت على “صفر” في مادتين، وهما اللغة الأجنبية الثانية والجيولوجيا، و6 درجات في الكيمياء، و4.5 في اللغة الأجنبية الأولى، ودرجة واحدة في الأحياء، ودرجتين في الفيزياء، حسب حديثها.
يعقب حمادة طاهر، والد ميار: “ابنتي تفوقت في جميع المراحل التعليمية من الابتدائية للإعدادية، حتى أنها حصلت على المراكز الأولى، وتم تكريمها، فضلا عن حفظها للقرآن الكريم”.
وأضاف أن ابنته:”تلقت دروسا خاصة في جميع المواد الدراسية هذا العام، وكانت تستذكر دروسها يوميا”.
وينوي والد ميار العامل في أحد المساجد، تقديم شكوى لوزارة التربية والتعليم، مؤكدا أنه “لم ينم أحد من العائلة منذ معرفة النتيجة”.
وحسب المتحدث باسم وزارة التربية والتعليم، شادي زلطة، فإن الوزارة ستتلقى تظلمات الطلاب الذين لديهم شكاوى بخصوص نتائج الامتحانات، بداية من اليوم الخميس ولمدة 15 يوما.

الامارات اليوم