عثمان ابوزيد

(استراتيجما) كلمة غريبة، ولا أظن أحدًا استخدمها من قبلي. هي محاولة لتعريب كلمة (Stratagem) التي تعني
حيلة أو خطة ذكية في عمليات الحرب النفسية تهدف إلى خداع الخصم أو التفوق عليه.
وقد حاولت البحث في تكنيكات الدعاية لأجد تكنيكًا قريبًا من هذه الخدعة التي استخدمت بنجاح في الحرب على ميليشا التمرد.

كلنا تابعنا الشائعة بأسر القائد العام للقوات المسلحة وأثرها وسط ميليشيا التمرد، وما حدث لها من إحباط نفسي عقب الظهور المفاجئ للبرهان في اجتماع هيئة القيادة…

طبعًا هذا تكنيك ساعد في تأثيره وقوته؛ وجود التواصل الاجتماعي بالسرعة في انتشار المعلومة والمباشرة والتفاعلية.

حدثنا قبل يومين المهندس عبد الرحمن عبد الله محمد سيد أحمد كيف أن شركات العطور والمنتجات النسائية صارت تخطط لمبيعاتها وإنتاجها اعتمادًا على متابعة إحصائيات الحمل وسط النساء عن طريق الذكاء الاصطناعي. وقال إن هذه الشركات باتت تعرف وقوع الحمل بتحليل عادات الشراء لدى المستهلكات، وقد تسبق الشركة هذه السيدة بمعرفة حملها، وقد تطلب منها الفحص للتأكد من حملها.
شيء عجيب!

عثمان أبوزيد