انور الباهي

كلامنا عن وقف الحرب دي نابع من إحساسنا بالظلم الذي تعرض ومازال يتعرض له الناس في أرواحهم وأموالهم وممتلكاتهم وسياراتهم ومصادر رزقهم ومأكلهم وعلاجهم .
والبحصل من نهب وسلب وقلع في وسط النهار ده ناتج عن الحرب دي
والحرب مجرد بدايتها انهارت المنظومة الأمنية في العاصمة فأصبحت بلا شرطة وبدون نيابة وبدون مؤسسات
فجأة المواطن لقى نفسه في السهلة
لاجيش قادر يحميه ولا شرطة ولا أمن
وكتبنا كثير انو جنود الدعم السريع وعصابات الإجرام المنظم الذين وجدوا ضالتهم في الفراغ الأمني الكبير ماعاوزين الحرب تقيف ولا يجاريهم في ذلك إلا بعض الجهلاء ..
نعم في أرواح أزهقت
وبيوت محتلة
وسيارات وأموال منهوبة
وممتلكات مدمرة ومسروقة
طيب الحل شنو ؟؟!
مافي اي حل غير الحرب دي تقيف كخطوة أولى ومن ثم محاصرة الجريمة والمجرمين بعد عودة الشرطة وأجهزة الدولة ..
اربعة شهور مافي جهة حكومية أو أمنية يلجأ إليها المواطن عشان تحميهو أو تسترد ليهو حقو !
ومازال الخوف والخطر يداهم الجميع بالخرطوم!
دي اسباب أخلاقية بتخلينا نطالب بوقف الحرب
اي انسان يعتقد عننا خلاف ذلك والله مخطئ
عشان م تشبكونا دعامة وعملاء وخونة والكلام الماليهو قيمة ده.

انور الباهي