FB IMG 1693816511798
البرهان و سلفاكير

• زيارة البرهان إلي حاضرة جنوب السودان يوم الاثنين 4 سبتمبر استغرقت ساعة ونصف ..

• المستشار توت قلواك والذي أعد وجبة (الفطور) لوفد البرهان بمنزله بجوبا ، طلب من أعضاء الوفدين الرئاسيين مغادرة مكان الإجتماع بالقصر الرئاسي وترك البرهان وسلفاكير للحديث منفردين وقد كان ..

• وفقاً لمصادر مقرّبة من كواليس الزيارة فقد تحدث البرهان بصراحة شديدة حول موقف دولة جنوب السودان من الهجوم المتكرر الذي تقوده قوات عبدالعزيز الحلو في عدة مناطق بجنوب السودان ..

• بدوره كان سلفاكير واضحاً وصريحاً .. قال إنه لن يسمح بأن تكون دولة جنوب السودان منطلقاً لأي هجوم ضد السودان وأنه تحدث أكثر من مرة مع الحلو حول هذه القضية والتزم بتوضيح موقف جنوب السودان للحلو وأي شخص آخر يسعي لتهديد أمن السودان انطلاقاً من جنوب السودان ..

• كان مفاجئاً للحاضرين الرسميين من طرفي اللقاء ن قضية حرب الجيش السوداني ضد مليشيا التمرد لم تأخذ وقتاً طويلاً في زيارة الساعة ونصف ويعود ذلك إلي موقف الرئيس سلفاكير الواضح والداعم للجيش السوداني وقناعته الراسخة أن أمن السودان وقوته في قوة ووحدة جيشه .. ومع هذا فإن جنوب السودان كما قال سلفاكير يرحب بأي مباحثات سودانية لحل الأزمة الراهنة بعيداً عن أي ضغوط ومساومات ..

عبد الماجد عبد الحميد

عبد الماجد عبد الحميد
عبدالماجد عبدالحميد