Saudi Arabia
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

الكويتي الرشيدي يكشف سر الذهب بألعاب آسيا في سن الستين.. لا أنظر إلى الهاتف

فاز الكويتي المخضرم عبد الله الرشيدي بميداليته الذهبية الرابعة في دورة الألعاب الآسيوية عبر منافسات رماية الاسكيت لفردي الرجال في هانغتشو بالصين اليوم الأربعاء، وقال الرامي المخضرم إن سر استمراريته وبصره الحاد يكمن في الابتعاد عن الهاتف ووسائل التواصل الاجتماعي.

وسجل الرشيدي 60 طبقا  حيث عادل الرقم القياسي العالمي في النهائي، وحقق أول ذهبية للكويت في هانغتشو متفوقا على الهندي أنانت جيت سينغ ناروكا.

ومع وضع سن الرشيدي (60 عاما) في الاعتبار، فقد ولد منافسه ناروكا عام 1998، وهو العام الذي فاز فيه الرامي الكويتي المخضرم بلقبه العالمي الثالث.

وقال الرشيدي "أنا سعيد بفوزي بميدالية ذهبية رابعة لأن عمري تجاوز 60 عاما. اليوم أخطأت هدفا واحدا فقط من بين 110 أهدافا".

وأضاف "يحدث هذا عندما تلعب كل يوم، وتمارس الرياضة وتذهب للسباحة وتتناول الطعام بشكل جيد".

عاجل.. فوز الكويتي عبد الله الرشيدي بالميدالية الذهبية في منافسات رماية السكيت ضمن #دورة_الألعاب_الآسيوية#هانغتشو2022 #قنوات_الكاس pic.twitter.com/4pIUa6neyb

— قنوات الكاس (@AlkassTVSports) September 27, 2023

وعندما سئل عن نظامه التدريبي، قال "يجب أن تحافظ على قوة جسدك. أنا لا أنظر إلى الهاتف أو تويتر، لأن هذا ليس جيدا لعينيك. أعتني بجسدي وصحتي، وأذهب إلى النوم مبكرا واستيقظ مبكرا. أعد برنامجا تدريبيا جيدا ولكنه يتسم بالصعوبة، من أجل المستقبل".

ورغم فوزه بميداليات ذهبية في بطولة العالم والألعاب الآسيوية، فإن أفضل نتيجة له ​​في الألعاب الأولمبية كانت الميدالية البرونزية في أولمبياد ريو 2016 وطوكيو 2020.

ومع اقتراب دورة الألعاب الأولمبية في باريس عام 2024، قال الرشيدي إن الطريق لا يزال طويلا أمامه قبل أن يقرر الاعتزال.