Palestinian Territory
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

صحيفة عبرية: فترة الأعياد اليهودية ستكون أكثر توترًا أمنيًا

تل ابيب/PNN-قالت صحيفة يسرائيل هيوم العبرية، الجمعة، إن فترة الأعياد اليهودية التي ستبدأ خلال أيام، ستكون أصعب من المعتاد وأكثر توترًا أمنيًا في ظل الأوضاع الأمنية المتدهورة في الضفة الغربية.

وبحسب الصحيفةـ، فإن الجيش الإسرائيلي حذر من أن فترة الأعياد ستكون فترة اختبار، خاصة في ظل ما يصفه "التحريض" الكبير من الجانب الفلسطيني والرغبة في تنفيذ هجمات.

ووقعت خلال فترة الأعياد اليهودية العام الماضي، 4 هجمات وصفت بأنها خطيرة، كما ذكرت الصحيفة العبرية.

وقالت: إن الواقع أكثر تشاؤمًا من أي وقت مضى بعد مرور عام ونصف على اندلاع الموجة الحالية، وتدرك جميع الأطراف وخاصة في إسرائيل أننا لم نقترب بعد من نهاية التصعيد الأمني المتزايد والذي يجعل المشهد أكثر إثارة للقلق في الفترة المقبلة.

وتشير بيانات جهاز الأمن العام الإسرائيلي "الشاباك"، إلى أنه منذ بداية العام الجاري 2023، وقع ما لا يقل عن 190 هجومًا كبيرًا، بما شمل عمليات إطلاق نار وطعن ودهس، وهي أرقام سجلت أكثر مما تم تسجيله في عام 2022 بأكلمه والذي تم خلاله تنفيذ 180 هجومًا كبيرًا، يضاف إلى ذلك إحباط أكثر من 500 هجوم في الأشهر التسعة الماضية من العام الجاري، مقارنةً بـ 472 إحباط هجوم في العام الماضي، ما يشير إلى أن الأرقام الحالية مثيرة للقلق بالفعل.

وبينت أن الأجهزة الأمنية الإسرائيلية تعمل حاليًا بشكل مكثف لاعتقال الناشطين البارزين لمحاولة وقف الهجمات التي قد تشن، ولكنها تدرك جيدًا أنه ليس من الممكن اعتقال جميع "الإرهابيين"، وأنه من بين كل 100 أو 200 عملية اعتقال ناجحة، سيكون هناك "إرهابي" واحد سينجح في الوصول إلى وجهته وينفذ هجومًا قد يكون مميتًا على غرار سلسلة الهجمات الأخيرة. وفق تعبيرها وقولها.

وذكرت أنه لأول مرة منذ سنوات لا يوجد ارتفاع ملحوظ في الإنذارات خلال فترة الأعياد، وهي مستقرة إلى حد ما عند نحو 200 إنذار يوميًا، ما يعني إبقاء مستوى حالة التأهب مرتفعة للغاية لفترة طويلة جدًا.