Mauritania
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

مسؤول أممي يشيد بدور الضباط الموريتانيين في بعثة حفظ السلام بمالي 

أكد الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في مالي، القاسم وان،  رئيس بعثة الأمم المتحدة متعددة الأبعاد لتحقيق السلام في مالي (مينيسما)؛ أن عمل البعثة الأممية في مالي هو "دعم الشعب المالي وسلطات المرحلة الانتقالية في هذا البلد، وهو عمل له تأثير إيجابي بالتأكيد على الاستقرار الإقليمي وفي البلدان المجاورة".

وقال الدبلوماسي الاممي، في تصريح للصحافة بعيد استقباله مساء اليوم (الثلاثاء) في القصر الرئاسي بنواكشوط، من طرف رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني:

"لقد جئت لبحث الوضعية وسبل ضمان تعزيز دور الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في منطقة الساحل، التي تواجه وضعا بالغ الصعوبة.

وفي هذا الصدد، تبذل دول المنطقة جهودًا هائلة على مستويات متعددة، ومن هنا يبرز دور موريتانيا المحوري التي تترأس حاليا مجموعة الخمس بالساحل.

وبعثة الأمم المتحدة متعددة الأبعاد لتحقيق السلام في مالي هي منظمة تابعة للأمم المتحدة تعمل في هذا البلد بناءً على طلب ودعم السلطات المالية، كما أن الدور الذي تقوم به يسهم – بدون شك – في تحقيق الاستقرار الإقليمي في منطقة الساحل.

وأنا سعيد جدًا بالفرصة التي أتيحت لي لاستقبال رئيس الجمهورية لأقدم لسيادته آخر مستجدات جهودنا في مالي والتحديات التي لا يزال يتعين التغلب عليها لمساعدة الماليين على تحقيق الأمن والاستقرار، وذلك قبل شهر واحد من بدء المناقشات والقرارات التي سيتم اتخاذها بشأن مسألة تجديد بعثة الأمم المتحدة في هذا البلد.

لقد أجرينا مناقشات غنية ومفيدة للغاية، وأنا سعيد بما تقدمه موريتانيا من دعم في هذا المجال.

ويجب أن أضيف أن موريتانيا ساهمت بعدد من ضباط الأركان الذين يقومون بعمل ممتاز في إطار البعثة.

وعلى هذا الأساس اغتنم الفرصة لأشكر فخامة رئيس الجمهورية والسلطات الموريتانية الذين التقيت بهم على مساهمتهم القيّمة في العمل الذي نقوم به في مالي”.

جرت المقابلة بحضور إسماعيل ولد الشيخ أحمد، مدير ديوان رئيس الجمهورية، و محمد الأمين ولد سلمان، مستشار برئاسة الجمهورية.