Mauritania
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

احتراق قرية في دارفور بالكامل بعد غزوها من طرف ميليشيات مسلحة

أحرقت قرى بأكملها في منطقة غرب دارفور بالسودان بعد غزو مليشيات مسلحة لها، حيث تحذر وكالات الإغاثة الأممية من أن المنطقة على شفا "كارثة إنسانية".

وأدى انتشار النهب وتدمير البنية التحتية الحيوية إلى حرمان الكثيرين من الحصول على الغذاء والمياه النظيفة والأدوية.

وكان اتفاق وقف إطلاق النار بين الجيش وقوات الدعم السريع شبه العسكرية، أدى إلى تهدئة أعمال العنف حول العاصمة السودانية الخرطوم، إلا أن القتال استمر في دارفور، ومع دخول الصراع هناك أسبوعه السابع، يبدو أن المنطقة قد غرقت في حالة من الفوضى.

في هذه الأثناء قام الذين لم يتمكنوا من الفرار من الحرب، بحفر الخنادق حول أحيائهم ووضعوا الحواجز، لإبعاد مقاتلي الميليشيات الذين دمروا كل شيء في طريقهم.

وتظهر صور الأقمار الاصطناعية ا أن قرية أبو آدم، القريبة من نيالا، قد تم تدميرها وحراقها بالكامل، ويمكن رؤية ذلك من الفضاء. وقال صحفي محلي إن "قوات الدعم السريع اقتحمت المدينة بعشرات الشاحنات الصغيرة المحملة بالبنادق وعدد كبير من الدراجات النارية"، مضيفاً أنه يوم الجمعة 19 مايو/أيار "نهبت مكاتب المنظمات غير الحكومية والمتاجر".

وأضاف أن "المستشفى أفرغ لأنه كان في منطقة القتال ونهبت غالبية الصيدليات وتم إغلاق جميع المناطق السكنية في نيالا بحواجز، كما حفرت الخنادق كي لا تتمكن المليشيات من دخول الأحياء السكنية".