Libyan Arab Jamahiriya
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

اعتقال 1300 شخص خلال احتجاجات فرنسا

أخبار ليبيا 24

ألقت الشرطة الفرنسية القبض على أكثر من 1300 شخص خلال ليلة رابعة من أعمال الشغب قبل جنازة المراهق نائل، الذي أدى إطلاق الشرطة النار عليه إلى اندلاع الاضطرابات التي دفعت الرئيس إيمانويل ماكرون يوم السبت إلى تأجيل رحلة إلى ألمانيا.

ونشرت حكومة ماكرون 45 ألف شرطي وعربات مصفحة خلال الليل لمعالجة أسوأ أزمة يواجهها قيادته منذ احتجاجات “السترة الصفراء” التي أدت إلى توقف معظم أنحاء فرنسا في أواخر 2018.

أرجأ الرئيس الفرنسي زيارة دولة إلى ألمانيا كان من المقرر أن تبدأ يوم الأحد بسبب الاضطرابات المستمرة.

وقالت وزارة الداخلية الفرنسية على تويتر إن 1311 شخصا اعتقلوا خلال الليل مقارنة مع 875 في الليلة السابقة رغم أنها أضافت أن العنف “أقل حدة”.

نائل، 17 عاما، من أصول جزائرية ومغربية، قتل برصاص شرطي خلال توقف مرور يوم الثلاثاء بضاحية نانتير بباريس، حيث توقفت الحافلات وساد الهدوء المنطقة صباح يوم السبت بعد المزيد من أعمال الشغب الليلية.

واصطف عدة مئات من الأشخاص لدخول مسجد نانتير الكبير، الذي كان يحرسه متطوعون يرتدون سترات صفراء، بينما شاهد بضع عشرات من المارة من الجانب الآخر من الشارع.

وأدى إطلاق النار على المراهق، الذي تم تصويره بالفيديو، إلى إعادة إشعال شكاوى طويلة الأمد من قبل المجتمعات الحضرية الفقيرة والمختلطة عرقياً من عنف الشرطة والعنصرية. ونفى ماكرون وجود عنصرية منهجية في وكالات إنفاذ القانون الفرنسية.

وقال وزير الداخلية جيرالد دارمانين إن أكثر من 200 ضابط شرطة أصيبوا، مضيفا أن متوسط عمر المعتقلين هو 17.

وشملت اعتقالات ليلة الجمعة 80 شخصًا في مرسيليا، موطن العديد من الأشخاص المنحدرين من أصل شمال أفريقي.