أخبارليبيا24

أعلنت وزارة الخارجية المصرية اليوم الجمعة أن اتفاق الصخيرات، الذي وقعته أطراف الأزمة الليبية بالمغرب سنة 2015، هو أساس إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية بالتزامن في ليبيا.

ودعت الخارجية المصرية في بيان لها الليبيين إلى إجراء هذه الاستحقاقات في أقرب وقت ممكن.

وأكدت الوزارة على الدور المحوري لمجلسي النواب والدولة وفقا لصلاحياتهما في اتفاق الصخيرات من أجل استيفاء جميع الأطر اللازمة لإجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية بالتزامن في ليبيا في أقرب وقت”.

وأوضحت الخارجية المصرية دعم مصر الكامل لمسار الحل الليبي –الليبي، وذلك في إطار متابعة تطورات الإعداد للاستحقاقات الانتخابية في ليبيا وجهود المؤسسات الليبية ذات الصلة، والتفاعلات الدولية المرتبطة بذلك.

وشددت على أهمية احترام دور المؤسسات الليبية عند اضطلاعها بمهامها دون أي إملاءات أو تدخلات خارجية من أي طرف.

المزيد من الأخبار