أخبار ليبيا 24 – متابعات

قرر البنك الدولي ضخّ ما يتراوح بين 400 و500 مليون دولار سنوياً في حسابات الدولة التونسية.

وأوضح البنك الدولي في بياناتٍ حديثة، أن المبلغ سيتمُ ضخه خلال الفترة من 2023 إلى 2027 لمساندة المخطط التنموي للحكومة التونسية، وذلك في إطار شراكة استراتيجية جديدة مع تونس.

ووفقًا للبنك، يتولى تنفيذ الشراكة البنك الدولي، ومؤسسة التمويل الدولية، والوكالة الدولية لضمان الاستثمار؛ وذلك بُغية دفع النشاط الاقتصادي، وتوفير فرص عمل جيدة، وتعزيز قدرة البلاد على الصمود أمام التغيرات المناخية، بحسب نص البيان.

وفي وقتٍ سابق.. أكد صندوق النقد الدولي أنهُ قارب على الانتهاء من ترتيب مالي يسمح لتونس بالحصول على حزمة إنقاذ بقيمة 1.9 مليار دولار.

مدير إدارة منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ووسط آسيا في صندوق النقد الدولي، جهاد أزعور، أشار في مقابلةٍ صحفية إلى أن الصندوق بصدد الانتهاء من الترتيب المالي بعد أن عمل الصندوق مع الحكومة التونسية وحلفاء تونس لحشد ضمانات تمويل إضافية، كما أن السلطات حققت تقدماً فيما نسميه الإجراءات السابقة.. ولا تزال هناك بعض الأمور التي يتعين الانتهاء منها، وفقَ ما نقلته وكالة سبوتنيك للأنباء.

المزيد من الأخبار