أخبار ليبيا 24

أعلنت المنظمة الدولية للهجرة دعم العودة الطوعية لأكثر من 11 ألف مهاجر غير شرعي من ليبيا إلى 21 دولة خلال العام الماضي.

وقالت في تقرير صادر عنها، اليوم الأربعاء، عن عملها في ليبيا خلال العام 2022، إن المهاجرين يواجهون تحديات ومخاطر مثل العنف والاستغلال والاحتجاز التعسفي والظروف المعيشية المحفوفة بالمخاطر وسوء المعاملة على يد المهربين وتجار البشر.

ولفت تقرير المنظمة إلى تقديمها مساعدة فورية وطويلة الأجل لضحايا الاتجار والناجين من أعمال العنف القائم على النوع الاجتماعي وللأطفال غير المصحوبين بذويهم وغيرهم من الفئات الضعيفة.

وقالت المنظمة: “العام 2022 كان مستقرا نسبيا، لكنه تميز بتسجيل عدد قياسي من المهاجرين الموقوفين بواقع 24 ألفا و684 شخصا جرى إعادتهم إلى ليبيا بعد محاولتهم الهجرة إلى أوروبا، كما سجل 11 ألفا و412 مهاجرا في عداد المفقودين أو الموتى خلال العام نفسه”.