Libyan Arab Jamahiriya
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

بسبب الكاميرا الخلفية.. استدعاء 1.2 مليون سيارة “هوندا”

أخبار ليبيا 24 – متابعات

قامت شركة هوندا موتور باستدعاء حوالي 1.2مليون سيارة في الولايات المتحدة بداعي السلامة.

وذلك بسبب عيب قد يؤدي إلى فشل في عرض صورة كاميرا الرؤية الخلفية على شاشة لوحة القيادة.

ويهدف الاستدعاء إلى معالجة المخاطر المحتملة التي تشكلها هذه المشكلة، والتي تؤثر على طرازات معينة من سيارات هوندا: أوديسي من عام 2018 إلى 2023 ، وباسبورت من عام 2019 إلى 2023، وبايلوت من عام 2019 إلى 2022.

وتم تحديد خطأ في موصل الكابل المحوري المتصل بنظام عرض الوسائط في هذه السيارات.

ويمكن أن يؤدي هذا الكابل الخاطئ إلى عدم ظهور صورة كاميرا الرؤية الخلفية على الشاشة داخل السيارة، مما يضعف قدرة السائق على رؤية ما خلف السيارة.

– خلل في التوجيه

وكان منظمو سلامة السيارات في الولايات المتحدة قد فتحوا تحقيقا قبل أسابيع في الشكاوى المقدمة من سائقي هوندا سيفيك من وجود خلل في التوجيه، مما يتسبب في زيادة الجهد وزيادة خطر وقوع حادث.

ويغطي التحقيق الذي أجرته الإدارة الوطنية للسلامة المرورية على الطرق السريعة ما يقدر بنحو 238000 من المدنيين من عامي 2022 و2023.

وتقول الوكالة إن لديها 145 شكوى بشأن المشكلة، والتي تحدث في الغالب عند سرعات الطرق السريعة، وفقا لـ”أسو شيتدبرس”.

جاءت الشكاوى خلال الأشهر الـ11 الماضية وحدثت في الغالب على المركبات ذات الأميال المنخفضة.

وقالت الوكالة في وثائق نشرت اليوم الثلاثاء على موقعها على الإنترنت، إن زيادة جهود التوجيه يمكن أن تتسبب في رد فعل مبالغ فيه أو عدم القدرة على تجنب مخاطر الطريق.

لا يوجد لدى الإدارة الوطنية للسلامة المرورية NHTSA أي تقارير عن حوادث أو إصابات ناتجة عن المشكلة.

وستحدد الوكالة عدد المركبات المتأثرة ومدى خطورة المشكلة، وإمكانية استدعاء السيارات.

وقالت شركة هوندا إنها ستتعاون مع التحقيق الذي لا يزال في مراحله الأولى وقد لا يؤدي إلى استدعاء.

كما تقول الشركة إن معظم سيارت هوندا سيفيك تحت الضمان، وإذا شعر أي مالك أن شيئا ما ليس على ما يرام، فيجب عليه الاتصال بوكيله.