Bahrain
This article was added by the user . TheWorldNews is not responsible for the content of the platform.

ترامب في مأزق قانوني جديد.. “تلاعب” بانتخابات الرئاسة

وثيقة جديدة، قد تضع الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب في مأزق قانوني جديد، وهذه المرة بتهمة محاولة التلاعب بالانتخابات الرئاسية الأميركية. الوثيقة الجديدة، هي عبارة عن شهادة لمستشارين سابقين لدونالد ترامب، أشاروا فيها إلى أن الرئيس السابق شارك في مناقشة عن خطط الوصول إلى برمجيات نظام التصويت في ولايتي ميشيغان وجورجيا، كجزء من الجهود المبذولة لتفادي الهزيمة في الانتخابات الرئاسية 2020.
وتم تسليط الضوء على الشهادة، التي تم في رسالة إلى مسؤولين فيدراليين.
ونجح حلفاء ترامب في نهاية المطاف في نسخ برامج الانتخابات في هاتين الولايتين، ويتم فحص خرق بيانات التصويت في جورجيا من قبل المدعين كجزء من تحقيق جنائي أوسع بشأن ما إذا كان ترامب وحلفاؤه قد تدخلوا في الانتخابات الرئاسية هناك. مشاركة ترامب في مناقشة “خطة جورجيا” يمكن أن تزيد من مخاطر تعرضه لمأزق قانوني هناك.
وروى عدد من مساعدي وحلفاء ترامب قصة اجتماع مطول وعنيف في المكتب البيضاوي في 18 ديسمبر 2020، والذي أطلق عليه أحد الأعضاء “الاجتماع الأكثر جنونا لرئاسة ترامب”، وفقا لنيويورك تايمز.
خلال الاجتماع، ترأس الرئيس آنذاك بينما كان مستشاروه يتجادلون بشأن ما إذا كان ينبغي عليهم السعي لجعل عملاء فيدراليين يصادرون آلات التصويت لتحليلها بشأن الاحتيال.